18 أُكْتُوبِر 2019
عربي Türkçe
اختيار اللغة:

تركيا

قالن ومستشار الأمن القومي الأمريكي يبحثان المنطقة الآمنة في سوريا
09-10-2019 15:07
بحث المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، مع مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين، الخطوات الواجب اتخاذها حيال تأسيس منطقة آمنة في الشمال السوري.
وأوضحت الرئاسة التركية في بيان، الأربعاء، أن مباحثات قالن وأوبراين، كانت عبر مكالمة هاتفية جرت بينهما.
وأضاف البيان أن قالن وأوبراين بحثا أيضا أجندة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي سيزور العاصمة الأمريكية يوم 13 نوفمبر المقبل.
وبحسب البيان فإن قالن أشار الى أن الهدف من المنطقة الآمنة هو تطهير المناطق القريبة من الحدود التركية من العناصر الإرهابية، وذلك في إطار وحدة الأراضي السورية.
ولفت أن تأسيس المنطقة الآمنة يهدف أيضا إلى توفير الظروف الملائمة لعودة اللاجئين السوريين إلى ديارهم.
كما شدد متحدث الرئاسة التركية، على أن بلاده ستواصل مكافحة تنظيم داعش الإرهابي.
والإثنين قال البيت الأبيض في بيان: "تركيا ستتحرك قريبا بعملية عسكرية تخطط لها منذ فترة طويلة شمال سوريا، والقوات الأمريكية لن تدعم هذه العملية ولن تشارك فيها". 
وفي اليوم ذاته، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن المنطقة الآمنة التي تسعى تركيا لتشكيلها في سوريا، هي الطريقة الإنسانية والمنطقية الوحيدة لمنح الفرصة للشعب السوري من أجل العودة إلى بيوته ومناطقه. 
وأضاف: "هدفنا الرئيسي هو إرساء السلام في مناطق شرق الفرات، ونحن نهدف لإسكان مليوني شخص في المنطقة الآمنة، بينهم مليون شخص سيسكنون في المناطق الموجودة والمليون الآخر سيسكن في مناطق سكنية سنقوم بإنشائها". 
والإثنين، بدأت الولايات المتحدة سحب قواتها من نقاطها العسكرية المؤقتة بمدينتي تل أبيض، بريف الرقة، ورأس العين، بريف الحسكة، المتاخمتين للحدود التركية، شمال شرقي سوريا. 
 
 
 
AA
أخبار أخرى قد تكون مهتمة في
الأكثر قراءة
الكتاب