28 نُوفِمْبِر 2021
عربي Türkçe
اختيار اللغة:

تركيا

الرئيس أردوغان يتوقع نمو الاقتصاد التركي 9 بالمئة في 2021
19-10-2021 13:25
.جاء ذلك في خطاب ألقاه، الإثنين، خلال مشاركته في منتدى الأعمال التركي الأنغولي بالعاصمة لواندا التي يجري إليها زيارة رسمية في إطار جولة إفريقية
لواندا/ الأناضول
 
الرئيس التركي في خطاب خلال مشاركته بمنتدى الأعمال التركي الأنغولي:
 
- نسب النمو التي تحقق في الربعين الأول والثاني لعام 2021، تشير إلى إمكانية نمو الاقتصاد التركي 9 بالمئة في عموم العام
- هناك فرص عديدة للتعاون بين البلدين خاصة في المجال التجاري والاقتصادي
- وظيفة السياسيين هي العمل على إزالة العقبات التي تعترض فرص التعاون في مجالات الدفاع والتجارة والثقافة والزراعة
- من خلال حملة الانفتاح على القارة الافريقية التي أطلقناها عام 2005، قمنا بتعزيز روابط الأخوة والصداقة مع البلدان والشعوب الافريقية
توقع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تحقيق بلاده نموا اقتصاديا نسبته 9 بالمئة في عام 2021.
 
جاء ذلك في خطاب ألقاه، الإثنين، خلال مشاركته في منتدى الأعمال التركي الأنغولي بالعاصمة لواندا التي يجري إليها زيارة رسمية في إطار جولة إفريقية.
 
وأوضح أردوغان أن نسب النمو التي تحققت في الربعين الأول والثاني لعام 2021، تشير إلى إمكانية نمو الاقتصاد التركي بنسبة 9 بالمئة في عموم العام الجاري.
 
وقال في هذا السياق: "حققنا في الربع الأول من العام الجاري نموا بنسبة 7.2 بالمئة وفي الربع الثاني 21.7 بالمئة، ونتوقع أن ننهي عام 2021 بنمو يصل إلى 9 بالمئة".
 
وفيما يخص علاقات بلاده مع أنغولا، أوضح أردوغان أنه بحث مع نظيره الأنغولي سبل تعزيز العلاقات بين البلدين على كافة الأصعدة.
 
وأشار إلى وجود فرص عديدة للتعاون بين البلدين خاصة في المجال التجاري والاقتصادي، مشيرا إلى أهمية تعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين.
 
وتابع قائلا: "وظيفة السياسيين هي العمل على إزالة العقبات التي تعترض فرص التعاون في مجالات الدفاع والتجارة والثقافة والزراعة والقطاعات الأخرى".
 
وأكد أن حكومته تشجع رجال الأعمال الأتراك للتوجه إلى أنغولا والاستثمار فيها، وكذلك تدعو المستثمرين الأنغوليين لاكتشاف الفرص الاستثمارية المتوفرة في تركيا.
 
وأشار إلى سعي البلدين لرفع حجم التبادل التجاري بينهما إلى حدود 500 مليون دولار في أسرع وقت ممكن.
 
وأكد أردوغان أن بلاده تولي أهمية كبيرة لإقامة علاقات مميزة مع دول القارة الافريقية، قائمة على أساس الربح المتبادل.
 
وأردف: "من خلال حملة الانفتاح على القارة الإفريقية التي أطلقناها عام 2005، قمنا بتعزيز روابط الأخوة والصداقة مع البلدان والشعوب الإفريقية، ورفعنا عدد سفاراتنا في القارة إلى 43".
أخبار أخرى قد تكون مهتمة في
الأكثر قراءة
الكتاب